• السبت 18 آب 2018
  • التوقيت المحلي للبصرة: 11:06 ص
  • درجة الحرارة بالبصرة: 41°
ترددات راديو المربد البصرة: 93.3 / ذي قار: 101.4 / ميسان: 89.4 / المثنى: 97.7 / واسط: 99.3

المالكي للمربد: نقف مع المتظاهرين ونحذر من تكرار تظاهرات الانبار

سياسة وأمن واقتصاد السبت 4 آب 2018 - 11:49 م

رئيس ائتلاف دولة القانون، نوري المالكي

حذر رئيس ائتلاف دولة القانون، نوري المالكي،  من تكرار ملامح تظاهرات الانبار وساحات الاعتصام في مناطق الوسط بشكل عام، والجنوبية على وجه الخصوص، مبينا انها انطلقت بمطالب بمشروعة "لكن دخلت فيها حركات وجهات مشبوهة" ، مضيفا انه اختلط مطلب الحق الخاص بالخدمات مع مطالب الآخرين الذين يريدون اسقاط النظام والعملية السياسية، فيما اعتبرها بداية خطيرة تنفذ من "مندسين ومخربين" ومن قبل اجندات دولية لا تريد الاستقرار للبلد.

وقال المالكي للمربد اننا مع المتظاهرين في الضغط على الحكومة والجهات المعنية في تحقيق الخدمات، ولسنا معهم فيما حصل من تصرفات كحرق المحافظات وتكسير المطار (في اشارة الى مطار النجف) وحرق دور مسؤولين ومكاتب للأحزاب، مؤكداً ان هذه بداية خطيرة نتمنى ان لا تمر بالبلاد، داعيا الجميع الى المطالبة بحقوقهم وعدم السماح بحرف التظاهرات من قبل من وصفهم بالمندسين والمخربين باتجاهات سياسية تديرها مخابرات دولية لاتريد للمواطن خدمات ولا للعراق الاستقرار حسب قوله.

وتساءل بالقول "لو انزلقت التظاهرات وحصل ما حصل، كما جرى في الانبار، هل ستتحقق الخدمات، بل ستخسرون الامن ايضاً، اذا كنتم ستخسرون الخدمات بنسبة معينة".

وعاد المالكي ليدعو من جديد "العقلاء وشيوخ العشائر والوجهاء  ورؤساء الكتل والاحزاب والشباب، الى فصل التظاهرات  المشروعة التي تريد تحقيق الخدمات، من التصرفات الاخرى التي تمارس من البعض الذي يشتم ويكسر ويحرق ويتسللون الى هذه الاجواء بغية ارباك العملية السياسية"، حسب تعبيره.

هذا وشهدت محافظات الوسط والجنوب الى جانب العاصمة بغداد تظاهرات طالبت بتوفير الخدمات وفرص التعيين الى جانب مطالبات بتغيير العملية السياسية والدستور.

شارك برأيك

اختر محافظتك لمعرفة أحدث أخبارها