الجمعة 31 تشرين الأول 2014 التوقيت المحلي للبصرة: 2:48 م درجة الحرارة بالبصرة: 32°
ترددات راديو المربد |
  • البصرة: 93.3
  • ذي قار: 101.3
  • ميسان: 89.4
  • بابل وكربلاء والنجف والديوانية: 98.8
  • المثنى: 97.7
  • واسط: 98.7

حراك دؤوب بين القوائم الفائزة في بابل لتشكيل تحالفات تحسم منصب المحافظ ورئيس مجلس المحافظة

الأحد 5 أيار 2013 - 2:53 م
مجلس محافظة بابل المنتهية ولايته

اعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات النتائج النهائية لانتخابات مجالس المحافظات، وفي محافظة بابل حلت قائمة دولة القانون بالمركز الاول بعد ان حصلت على 8 مقاعد تلتها قائمة المواطن بـ7 مقاعد ثم كفاءات العراق المستقل بـ4 مقاعد فالاحرار بـ3 مقاعد وتحالف بابل المدني بمقعدين وجاءت قوائم العراقية الوطنية وعراقية بابل والعراق وطني والامين وحزب الدعوة الاسلامية تنظيم الداخل ودعاة العراق لدعم الدولة بمقعد واحد لكل منهم.

الافضلية واضحة لدولة القانون في قدرتها على تشكيل الحكومة المحلية حيث تمتلك كقائمة 8 مقاعد اضافة الى القوائم الساندة ككفاءات باربع مقاعد ودعاة العراق لدعم الدولة بمقعد، حيث امتلكت لحد الان 13 مقعدا من اصل 16 تكفيها للاغلبية، وحيث ان قائمة العراق وطني تابعة لائتلاف العراقية الحرة المتحالف مركزيا مع دولة القانون وكذلك حزب الدعوة تنظيم الداخل والامين فان من المرجح لقائمة ائتلاف دولة القانون الحصول على الاغلبية.

لكن هذا يصطدم مع الحديث عن تحالف استراتيجي يتم التهيئة لاعلانه بين دولة القانون والمواطن في كل المحافظات الجنوبية من بغداد الى البصرة بحسب مصدر من داخل دولة القانون رفض الكشف عن اسمه، حيث اكد في اتصال هاتفي مع راديو المربد ان خارطة التحالفات السياسية في المحافظات الجنوبية ستتوضح بعد اعلان هذا التحالف الذي تقسم بموجبه مناصب المحافظين ورؤوساء مجالس المحافظات بين القائمتين.

تأتي هذه الانباء وسط تكهنات شبه قوية بتولي صادق رسول المحنة النائب الثاني لمحافظ بابل الحالي الفائز عن قائمة دولة القانون وهو من تيار الاصلاح الوطني برئاسة ابراهيم الجعفري منصب محافظ بابل مع احتفاظ كتلة المواطن بمنصب رئيس مجلس المحافظة حيث يعتبر محافظ بابل الحالي محمد المسعودي المرشح الاوفر حظا ان صحت المعلومات عن هذا التحالف بين دولة القانون والمواطن.

في وقت اكد مصدر مقرب من قيادة تجمع كفاءات العراق المستقل الذي يرأسه هيثم الجبوري القيادي في ائتلاف دولة القانون لراديو المربد، ان منصب النائب الاول للمحافظ حسم للقائمة التي حصلت على اربع مقاعد في الدورة الجديدة لمجلس المحافظة بحسب مفاوضات ما قبل اعلان النتائج النهائية مؤكدا ان موقف قائمة كفاءات السياسي مرتبط بموقف دولة القانون.

ويرى محللون سياسيون ان قائمة دولة القانون لن تذهب بخيار الاغلبية في محافظة بابل برغم انها حصلت واقعيا هي وحلفاءها على 16 مقعدا من اصل 31 وان الخيار الاقرب الى الحل هو تحالف استراتيجي مركزي جديد في اكثر من محافظة وهو ما تسعى اليه بالتعاون مع كتلة المواطن.

ورغم تأكيد البعض ان بابل ستكون الرقم الاصعب في هذا التحالف بسبب كثرة القوائم الفائزة فيها ما يرجح ان ينقسم مجلس المحافظة الى تكتلين الاول تترأسه دولة القانون والقوائم المتحالفة معها، والثاني لباقي الكتل وهي المواطن والاحرار والعراقية الوطنية وعراقية بابل وتحالف بابل المدني ومما يعزز الرأي الثاني زيارة وفد من كتلة المواطن في بابل قبل يومين من اعلان النتائج النهائية للانتخابات مقر تحالف بابل المدني في ما وصف بانه مشاورات لتشكيل الحكومة المحلية، في وقت تسربت اخبار من داخل ائتلاف الاحرار بان هنالك تحالفا مهما سيعلن عنه بين الائتلاف وكتلة المواطن لتشكيل الحكومات المحلية في الجنوب، وهو الامر الذي استبعده مراقبون سياسيون بسبب عدم قدرة القائمتين على تشكيل الاغلبية في اي محافظة من المحافظات الجنوبية بحسب ما حصلوا عليه من مقاعد. 

يذكر ان 9 من اصل 30 عضو مجلس محافظة سابق اعيد انتخابهم في هذه الدورة اضافة الى فوز مرشحة تجمع الشراكة الوطنية (التيار الصدري ) رفلاء راضي عبد الكريم دون الحاجة الى الكوتا في سابقة تعد الاولى في الانتخابات العراقية وخاصة في محافظة بابل.

 

شارك برأيك

أصدقاؤك يفضلون