الإثنين 1 أيلول 2014 التوقيت المحلي للبصرة: 10:23 ص درجة الحرارة بالبصرة: 40°
ترددات راديو المربد |
  • البصرة: 93.3
  • ذي قار: 101.3
  • ميسان: 89.4
  • بابل وكربلاء والنجف والديوانية: 98.8
  • المثنى: 97.7
  • واسط: 98.7

البرلمان يصوت على الغاء قرار ايقاف رواتب اعضاء المجالس المحلية

السبت 13 تشرين الأول 2012 - 12:13 م
مجلس النواب العراقي

صوت مجلس النواب العراقي خلال الجلسة الـ28 التي عقدت، اليوم، على إلغاء المادة 40 من قانون الموازنة العامة للعام الحالي 2012،الخاصة بإيقاف رواتب أعضاء المجالس المحلية.

وقال النائب عن ائتلاف دولة القانون محمد سعدون الصيهود إن "البرلمان اشترط وضع ضوابط لمنح الرواتب التقاعدية لاعضاء المجالس المحلية من المستحقين".

الى ذلك اعلن مصدر برلماني ان "رئاسة البرلمان قررت تأجيل التصويت على رئيس هيئة المسائلة والعدالة ونائبه الى اشعار آخر بسبب وجود خلافات سياسية بهذا الشأن".

وعقد مجلس النواب العراقي، اليوم السبت، جلسته الـ28 من الفصل التشريعي الأول للسنة التشريعية الثالثة برئاسة أسامة النجيفي وحضور 200 نائب.

وكان مجلس النواب صوت خلال جلسته التي عقدها في، 23 شباط 2012، على إيقاف تنفيذ قرار سابق اتخذه عام 2010 في ضوء تعديله قانون مجالس المحافظات رقم 21 لسنة 2008، ويقضي التعديل السابق بشمول كل من عمل في مجالس محلية لمدة ستة أشهر فما فوق بحقوق تقاعدية تحتسب على أساس درجة معاون مدير عام، وهو ما دفع بالكثير من أعضاء المجالس الموظفين في مؤسسات حكومية إلى التخلي عن وظائفهم فيها رغبة منهم بالحصول على رواتب تقاعدية تبلغ 758 ألف دينار لكل واحد منهم.

وانتقدت كتلة المواطن، في الثامن من آذار 2012، تصويت مجلس النواب على ذلك، مؤكدة أنها ستتبنى مسألة إعادة النظر بموضوع التصويت.

وقد أثار هذا القرار استياء كبيراً من قبل أعضاء المجالس المحلية، الحاليين والسابقين، في العديد من المحافظات العراقية، منها البصرة، النجف، بابل والديوانية الذين تظاهروا للمطالبة بالعدول عن القرار، وهددوا بتنظيم تظاهرات كبرى في العاصمة بغداد وأمام مؤتمر القمة العربية خلال الأسابيع المقبلة في حال عدم الاستجابة لمطالبهم.

واعتصم العشرات من أعضاء المجالس المحلية في البصرة، في 4 آذار الماضي قرب مقر مجلس المحافظة مطالبين مجلس النواب بالتراجع عن قراره الذي يقضي بوقف إجراءات منحهم رواتب تقاعدية، وفي حين نصبوا سرادق وأعلنوه اعتصاماً مفتوحاً لحين تلبية مطلبهم، أكدوا استمرار مجالسهم بالعمل.

فيما طالب مجلس محافظة صلاح الدين، في 28 شباط الماضي البرلمان العراقي بالتراجع عن قرار إلغاء رواتب أعضاء المجالس البلدية والمحلية التقاعدية، وفي حين وصف التصويت عليه بالخطوة "المتعجلة وغير المدروسة أصابت العراقيين بالصدمة"، أكد أنه كان الأجدر تعديل هذا القانون بشكل مهني ومنطقي قبل التصويت عليه.

 

شارك برأيك

أصدقاؤك يفضلون