ترددات راديو المربد البصرة: 93.3
ذي قار: 101.4
ميسان: 89.4
المثنى: 97.7
واسط: 99.3
حمل التطبيق

ملفات بارزة

ملفات بارزة

الحكومة الجديدة
كورونا
عودة التظاهرات

سرطان نادر يفتك بعائلة من البصرة وسط إهمال المسؤول العراقي لحالتها

مربديات
31/03/2014
سرطان نادر يفتك بعائلة من البصرة وسط إهمال المسؤول العراقي لحالتها
أطفال عائلة حسين خضير الثلاثة المصابين بالسرطان

<p>راديو المربد / حيدر الجزائري</p> <p>ناشد المواطن البصري حسين خضير عباس من سكنة منطقة القبلة في البصرة، المسؤولين وأصحاب القرار كافة، بإسعاف أطفاله المصابين بسرطان نادر للتخفيف عن آلامهم ومعاناتهم، بعدما انقطع أمل علاجهم حينما أرسلتهم الأمم المتحدة للعلاج في سوريا إلا ان الأحداث الأخيرة في ذلك البلد اعادتهم إلى حضن معاناتهم في البصرة من جديد.</p> <p>ويقول عباس، في حديثه لراديو المربد ان" اطفاله الثلاثة يرقدون الان في غرفة مظلمة وهم يتلوون ألما ويصارعون السرطان باجسادهم الواهنة وقد اكل السرطان وجوههم".</p> <p>&nbsp;ويضيف ان "ابناءه مصابون بمرض السرطان الجلدي ولم ير اي مساعدة حكومية بعدما طرق كل الابواب وهو ينتظر ان تمد له يد العون من رئيس الوزراء ومن محافظ البصرة".</p> <p>واشار الى ان "مرض اطفاله يتطلب الدعم والرعاية النفسية حيث حصل عليها حينما كان في سوريا الا ان الاحداث هناك اضطرته ليعود الى العراق بعدما استئصل الاطباء انف احد اولاده لتفاقم المرض".</p> <p>ويقول "عندما زرت دائرة صحة البصرة رفضوا النظر بطلبه واعتبر مدير صحة البصرة عرض حالة ابنائه استجداء من اجل الحصول على المال وهو يشدد على انه مستعد للاستجداء من اجل ان يحصل على علاج لاولاده وهو لا يبرئ دائرة الصحة التي ذرف عند بابها الدموع استنجادا لانقاذ اولاده".</p> <p>ويواصل عباس قوله ان "المرض استشرى في جسد ابنائه وحين راجع المحافظة اخبروه ان مرضهم من الامراض المستعصية والمكلفة ولا يمكن علاجه على نفقة الدولة لانها مكلفة بحسب اللجان الطبية".</p> <p>ويتساءل "هل نحن في دولة فقيرة ولماذا هذا التعامل مع المواطن ويجري مقارنة في مراجعاته ما بين بلده وسوريا وهو يقول انه اراد تجديد اقامته في سوريا وطلب مقابلة وزير الصحة وعندما سأل عن طريقة المقابلة اخبروه ان الوزير بابه مفتوحة وهو يستقبل اي مواطن حتى وان كان غير سوري وبالفعل قابل وزير الصحة السوري وتجاوب مع حالة اطفاله ومنحه اقامة دائمة حينما علم انه مواطن عراقي حيث نهض من كرسيه، وهو يعتب على المسؤولين العراقيين الذين اغلقوا الابواب في وجهه".</p> <p>وعن حالة مرضهم يبين ان "سبب اصابة اطفاله جاء لتعرضهم بالاشعاع عام 1991 ذلك كونه كان عسكريا وتعرضت وحدته لقصف الطيران الامريكي ومنها حمل جينات مصابة بالاشعاع بحسب ما اخبروه في سوريا بعدما عرضوه للفحص".</p> <p>ويؤكد المواطن عباس ان "العملية التي اجريت لطفله لاستئصال انفه اوضحت وجود مادة فسفورية مع اللحم ولم يقبل المستشفى السوري ابقاء المادة وطلبوا منه التخلص منها بعيدا عن المستشفى".</p> <p>ويرى ان "بعد متابعاته في الانترنت لحالات اطفاله انها حالة نادرة وهناك 67 حالة في جميع انحاء العراق" مبينا ان "منظمات المجتمع المدني في البصرة (ضحكوا عليه) بعدما اخذوا تقاريره ولم يفعلوا له شيئا"، واشار الى ان <br /> "تكلفة علاج كل طفل من اطفاله الثلاث في الهند تكلف 135 الف دولار بموجب مخاطبة الدكتورة شيلان في اربيل مع احدى المستشفيات في دولة الهند"،</p> <p>وطالب الحكومة المحلية علاجهم على نفقة الدولة في الهند وهو ينتظر يد الرحمة من المسؤولين العراقيين.</p>

المزيد من مربديات

Developed by AVESTA GROUP