ترددات راديو المربد البصرة: 93.3
ذي قار: 101.4
ميسان: 89.4
المثنى: 97.7
واسط: 99.3
حمل التطبيق

ملفات بارزة

ملفات بارزة

تظاهرات العراق

العبادي: البصرة لها خصوصية عندنا، واستمرار التظاهرات يعرض البلد للخطر

العبادي: البصرة لها خصوصية عندنا، واستمرار التظاهرات يعرض البلد للخطر
جانب من اللقاء

أكد رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، أن التظاهرات التي يشهدها العراق تأتي بدوافع وطنية وبريئة، وفيما اشار الى وجود مندسين يحاولون استغلالها لأجنداتهم الخاصة، نفى نيته اتخاذ إجراءات إصلاحية تتجاوز الدستور والقوانين.</p> وقال العبادي خلال كلمة متلفزة مسجلة اثناء اجتماعه مع حكومة البصرة تابعها راديو المربد، ان المتظاهرين تحركهم دوافع وطنية بريئة، لكن ليس الكل بريء حيث يوجد من له أجندات ومصالح من أجل حرف التظاهرات عن مسارها الطبيعي، مؤكداً ان ذلك يستدعي اتخاذ الحيطة والحذر وسط استجابتنا لمطالب المتظاهرين سيما التي ضمن الحدود الاعتيادية، كما قال.</p> وبين ان البعض يطالب بإلغاء الدستور والبرلمان ومجالس المحافظات والمحافظين وبالتالي عودة إلى الدكتاتورية وهو أمر مرفوض رغم إعطاء الشعب تخويلاً (لي) كرئيس الوزراء لإجراء إصلاحات، مبينا ان التخويل له حدود وضوابط وليس مطلق لان العراق قائم على مؤسسات دستورية ولايمكن إلغائها، مستدركاً ان الإصلاحات في الوقت ذاته تتطلب إجراءات غير اعتيادية تتعدى حدود الروتين، مشدد بالقول "لست اجروء على اتخاذ قرار يتجاوز الدستور او القوانين".</p> وبشكل عام، لفت العبادي ان التظاهرات تسببت بتشويش الوضع الأمني لان ذات القوات التي تشارك في محاربة الإرهاب، تشارك في حماية المتظاهرين واستتباب الأمن بشكل عام سيما في مظاهرات مناطق الجنوب وبغداد، مستدركاً ان استمرار التظاهرات على النمط ذاته "سيعرض البلد إلى الخطر".</p> وعن التظاهرات التي تشهدها المناطق القريب من الحقول النفطية، قال العبادي ان الثروات النفطية خط احمر لأنها ملك الجميع، واقتصاد العراق يقوم عليها رغم كون ذلك الاعتماد ألآحادي يعتبر خلل قديم يجب تصحيحه، مشيرا إلى ان العشائر والمتظاهرين قرب الحقول النفطية لهم الحق في التظاهر والمطالبة في الحقوق الا انه لايمكن تعيين الكل في القطاع النفطي، فيما تسعى الدولة الى ايجاد حلول وفرص عمل أخرى. مشيرا الى ان البصرة لها خصوصية في حكومته حيث حصلت على بعض الاستثناءات وماضون بدعمها بكل قوة.</p>

المزيد من سياسة وأمن واقتصاد

Developed by AVESTA GROUP