ترددات راديو المربد البصرة: 93.3
ذي قار: 101.4
ميسان: 89.4
المثنى: 97.7
واسط: 99.3
حمل التطبيق

ملفات بارزة

ملفات بارزة

تداعيات استقالة الحكومة
تظاهرات العراق

الاعمار توقع عقد مشروع تحلية مياه البحر مع شركة استشارية نمساوية

الاعمار توقع عقد مشروع تحلية مياه البحر مع شركة استشارية نمساوية

اعلن وزير الاعمار والاسكان والبلديات العامة بنكَين ريكاني، اليوم الخميس، ان الوزارة وقعت اليوم عقد مشروع تحلية مياه البحر في محافظة البصرة مع شركة ILF النمساوية التي وصفها بكبريات الشركات الاستشارية في مجال تقنيات المياه، وذلك لأعداد المخططات الرئيسية والتصاميم النهائية لمشروع تحلية مياه البحر بطاقة تصل الى مليون متر مكعب.

وذكر الوزير في بيان تلقى المربد نسخة منه ان هذا المشروع يُعد الاول من نوعه في العراق باستخدام تقنية تحلية مياه البحر التي تتطلب اعداد دراسات وتصاميم خاصة به، وبتوقيع هذا العقد سيدخل المشروع حيز التنفيذ لأيجاد معالجة حقيقية ونهائية لمشكلة شحة مياه الشرب في البصرة ومناطق شمال البصرة الى قضاء الفاو ولغاية عام 2060.

واوضح ان "الوزارة تتجه كما فعلت كل دول العالم باتجاه تحلية مياه البحر وهي الخطوة الاولى لنا في هذا المجال وبالامكان خلال ثلاثة اشهر القادمة البدء باستقبال العروض والتعاقد على انجازه خلال فترة من (3-4) سنوات لتنتهي مشاكل شحة مياه الشرب في البصرة بسبب اختلاف نسب الملوحة ومناسيب المياه في شط العرب كون مشاريع الماء تصمم وفق نسب ملوحة شبه ثابتة وهذا الاختلاف الكبير بالاضافة الى تهالك القنوات والخطوط الناقلة ادى الى توقف بعض الماء سابقاً".

وأوضح ان توقيع عقد هذا المشروع سيوفر الوثائق الاساسية الي تمكن الحكومة والمؤسسات المعنية من تنفيذ مشروع تحلية مياه البحر.

يشار الى أن وزير الاعمار والإسكان والبلديات بنكين يريكاني كان قد كشف للمربد بان الأسبوع الحالي سيشهد توقيع عقد استشاري لوضع المواصفات الفنية لمشروع محطة تحلية مياه البحر الواقعة في قضاء الفاو أقصى جنوب البصرة، تمهيدا للانتقال إلى مرحلة التعاقد مع احد الشركات، مشيرا إلى أن بريطانيا والصين عرضت على العراق تمويل ذلك المشروع.

وقررت حكومة البصرة المحلية ووزارة البلديات الدفع باتجاه تحلية ماء البحر لمعالجة مشاكل تزويد مناطق المحافظة بالماء العذب، فيما أعلن المحافظ اسعد العيداني للمربد عن تشكيل لجنة وزارية للمشروع الذي قال انه توقف منذ عامين ويحتاج في تنفيذه عمر طويل، قبل أن يعلق وزير الموارد المائية جمال العادلي على ذلك للمربد بأن المشروع ضمن اهتمامات وزارته لتجاوز أزمة العام الماضي، في ملف تابعته المربد عبر نشراتها الإخبارية وبرامجها المتنوعة سيما بعد التظاهرات الشعبية ووقفات الاحتجاج العام الماضي المطالبة بتحسين الخدمات الأساسية وفي مقدمتها الماء العذب.



المزيد من سياسة وأمن واقتصاد

Developed by AVESTA GROUP