ترددات راديو المربد البصرة: 93.3
ذي قار: 101.4
ميسان: 89.4
المثنى: 97.7
واسط: 99.3
حمل التطبيق

ملفات بارزة

ملفات بارزة

عودة التظاهرات

الخطيب من الديوانية: هناك محطات ستدخل للخدمة خلال الأشهر القليلة المقبلة

الخطيب من الديوانية: هناك محطات ستدخل للخدمة خلال الأشهر القليلة المقبلة

اكد وزير الكهرباء لؤي الخطيب، اليوم السبت، ان هناك العديد من المحطات ستدخل الى الخدمة خلال الأشهر القليلة المقبلة والتي ستسهم باستقرار تجهيز الطاقة الى المواطنين، جاء ذلك خلال زيارته الى محافظة الديوانية.
وقالت وزارة الكهرباء في بيان تلقى المربد نسخة منه، ان الخطيب زار محافظة الديوانية اليوم وكان في استقباله محافظ وأعضاء مجلس المحافظة، وجرى خلال اللقاء الاستماع والتحاور باحتياجات المحافظة الخاصة بمتطلبات منظومة الطاقة الكهربائية، واكد الخطيب ان الوزارة ماضية في تنفيذ خطتها الأستراتيجية لتطوير قطاع الطاقة الكهربائية في البلاد، من خلال التعاقدات التي تمت وستتم مع كبريات الشركات العالمية المتخصصة بصناعة الكهرباء، لتخفيف الضغط على المواطن من حدة حر اشهر الصيف.
وتابع البيان، "سيلمس المواطن تباعاً الخدمات من خلال مشاريع نقل وتوزيع الطاقة الكهربائية، فضلا عن السعات التوليدية الجديدة التي ستنقل البلد الى مرحلة جديدة في منظومة الطاقة، والاشهر المقبلة ستكون كفيلة لحل بعض مشاكل الطاقة في العراق من خلال العمل على تقديم حلول جذرية خلال الفترة الحكومية الحالية"، مبيناً انه لا يخفى على احد بان مشكلة الكهرباء قديمة منذ عام ١٩٩١، فضلا عن زيادة نمو السكان والتوسع النظامي والعشوائي، وزيادة الطلب على الطاقة المتمثلة بـ ٧٪؜، وما يرفع الطلب على الطاقة حوالي (٢٠٠٠)ميكاواط سنوياً، قياسا للنسبة العددية السكانية.
واشار الوزير، الى أن البعض ينظر لقطاع الكهرباء كونه قطاع انتاج بحت دون النظر بشكل عام الى مكملات عمل الوزارة كتأمين الوقود ومشاريع النقل والتوزيع ونظام الجباية بما يناسب الكلف الحقيقية للطاقة علماً ان مشاريع التوزيع اكثر تعقيدا وكلفة، لذلك نحن بحاجة ماسة لأموال الجباية، حيث مبالغ الجباية في العراق لا تتناسب مع كلفة انتاج ونقل وتوزيع الطاقة، والجميع يعلم حاجة الوزارة الى هذه المبالغ من اجل اجراء الصيانات وتطوير الشبكات.
كما اكد ان وزارته حققت خلال الـ 7 اشهر الماضية، إنجازات قد تكون دون مستوى الطموح لكن نوعية وغير مسبوقة مقارنة بأداء الحكومات السابقة مشيراً الى وضع خطة وطنية لتطوير قطاع الطاقة في العراق، كان باكورتها التوصل الى اتفاق مع شركة سيمنز الألمانية، وهذا الاتفاق يمثل خارطة طريق وطنية ستسهم بالقضاء على ازمة الطاقة الكهربائية في البلد.
وبينت الوزارة في بيانها ان الحكومة المحلية في الديوانية عبرت عن تفاؤلها بهذه الزيارة والتعاون مع الوزارة على تجاوز التحديات وتوفير الخدمات، عادينها إنجازاً كبيراً لمحافظة الديوانية.

وكان وزير الكهرباء قد زار البصرة والمثنى للاطلاع على واقع الكهرباء في هذه المحافظات.



المزيد من سياسة وأمن واقتصاد

Developed by AVESTA GROUP