ترددات راديو المربد البصرة: 93.3
ذي قار: 101.4
ميسان: 89.4
المثنى: 97.7
واسط: 99.3
حمل التطبيق

رئيس تيار الحكمة: ان أرض العراق ليست مخزنا لأي سلاح خارجي

رئيس تيار الحكمة: ان أرض العراق ليست مخزنا لأي سلاح خارجي

أكد زعيم تيار الحكمة السيد عمار الحكيم، اليوم الجمعة، أن أرض العراق ليست مخزنا لأي سلاح خارجي، فيما اشار الى ان نتائج التحقيق في استهداف مواقع ومخازن الحشد الشعبي مؤخرا، تتطلب الوقوف بشجاعة وحزم مع الدولة لحفظ سيادتها وهيبتها وصيانة قرارها في التشخيص والمعالجة.
وقال الحكيم في كلمة له امام حشد من انصاره في العاصمة بغداد، أن الحشد الشعبي أحد صنوف المؤسسة العسكرية واستهدافه يعني استهداف أمن وسيادة العراق.
وتابع، "لن نسمح لأية محاولة تحاول النيل من هذه المؤسسة الوفية والمضحية لهذه الأرض، والتي روتها بدماء الشباب في أصعب الظروف".

ولفت الحكيم الى أن "العراق أذكى من مآرب المعتدي، أكان إسرائيل او من لف لفها ولن يندفع على حساب مصالحه ولن يخوض حروباً بالوكالة".
وتابع، أن "أخطر ما يمكن ان يواجهه الحشد خروجه عن إطار القانون".

وشدد على أن "عراق اليوم يختلف عن عراق الأمس، وقدرته على الرد المناسب لا تحتاج شعارات رنانة، فنحن نعرف كيف نرد الصاع صاعين والأيام كفيلة بيننا".

يشار إلى أن الرئاسات الثلاث قد شددت في 22 آب 2019 على أهمية التزام التحالف الدولي بالمساعدة في حفظ أمن الأجواء العراقية من أي اختراق او استهداف.
وتأتي هذه التطورات بعد تسجيل حادث انفجار كدس قرب قاعدة بلد الجوية في محافظة صلاح الدين، في العشرن من اب الماضي، تابع لإحدى فصائل الحشد الشعبي، في حادث هو الثاني من نوعه الذي يسجل الشهر الحالي، وسط اتهامات من عدد من أعضاء مجلس النواب، ومنهم النائب عن تحالف الفتح عبد الأمير المياحي، بتورط إسرائيل باستهداف هذه الأكداس ومواقع للحشد الشعبي بضربات جوية، وأستدل على ذلك بصدور توجيه من القائد العام للقوات المسلحة عادل عبدالمهدي بقرار بحظر الطيران الجوي في سماء العراق وحصر الموافقة به شخصياً، فيما أكدت قيادة العمليات المشتركة أن اللجان الفنية ما زالت مستمرة في التحقيق بشأن تلك الانفجارات، مرجحة ظهور نتائج التحقيق خلال الأيام القليلة المقبلة تمهيدا لعرضها على القائد العام للقوات المسلحة عادل عبد المهدي للإطلاع عليها.



المزيد من سياسة وأمن واقتصاد

Developed by AVESTA GROUP