ترددات راديو المربد البصرة: 93.3
ذي قار: 101.4
ميسان: 89.4
المثنى: 97.7
واسط: 99.3
حمل التطبيق

ملفات بارزة

ملفات بارزة

التوتر الامريكي - الايراني
حوادث الطرق

ممثل المرجعية: انشغال القوى السياسية في الصراعات ادخل البلد في عدم الاستقرار وسبب ازمات نفسية

ممثل المرجعية: انشغال القوى السياسية في الصراعات ادخل البلد في عدم الاستقرار وسبب ازمات نفسية

اعتبر ممثل المرجعية الدينية الشيخ عبد المهدي الكربلائي أن انشغال القوى السياسية في الصراعات ادخل البلد في عدم الاستقرار وسبب ازمات نفسية للمواطنين وفيما حذر من اضعاف الدولة والمجتمع بسبب الخلافات والصراعات وجه رسالة للعشائر والقوى السياسية العراقية.
وقال الكربلائي، خلال خطبة الجمعة في الصحن الحسيني وتابعها المربد إن "انشغال الطبقة السياسية بالنزاعات والتجاذب والاختلاف على المناصب، ادخل البلد في دوامة الفساد والتخلف عن باقي الدول، مما أدى انهدار الطاقات وتأزم المواطن نفسياً، لاسيما بعد ضياع فرص عمله وإمكانية تطويرها".
وبين أن "الأوان قد آن لكي نفيق من غفلتنا، وأن نفك قيد اسرنا، ونكبح مطامعنا، وأن نأخذ من تجاربنا الماضي ومعاناة الحاضر دروساً لما يجب علينا القيام به تجاه شعبناً ووطننا".
وتابع "نوجه كلامنا الى العشائر والكيانات المجتمعية والسياسية، ان اختلافكم لن يجعل احداً منكم منتصراً بل ستهدر قوتكم وكرامتكم وعزتكم حينما تضعفون امام الاخرين وسيتم استغلالكم، خصوصا اذا كان الاختلاف بين الكيانات المجتمعية المهمة كالعشائر والسياسيين، او من بيدهم زمام الأمور، وستهدر الطاقات بدلا من ان تبذل في سبيل المجتمع".
وحذر من لجوء "البعض سيلجأ في محاولات كالتسقيط الاجتماعي والغيبة، وغير ذلك من المحرمات في هذه الصراعات، بدلا ان تسود حالة التعاون والمحبة والخدمة للجميع، مما يجعل الطاقات تهدر وتؤدي الى حالة التناحر".
وبين أن "العراق يحتاج الى التسوية والمصالحة، والايثار والتضحية بين المكونات لكي يتم زرع المحبة والتعاون وتقديم الأفضل للجميع، وهذا يحتاج الى التحمل".


المزيد من سياسة وأمن واقتصاد

Developed by AVESTA GROUP