ترددات راديو المربد البصرة: 93.3
ذي قار: 101.4
ميسان: 89.4
المثنى: 97.7
واسط: 99.3
حمل التطبيق

الصافي: غرق العبارة يكشف عن خلل اداري وفساد كبير في البلد

الصافي: غرق العبارة يكشف عن خلل اداري وفساد كبير في البلد

أكد ممثل المرجعية الدينية السيد أحمد الصافي اليوم الجمعة أن فاجعة العبارة التي حدثت في مدينة الموصل، إشارة لغياب الدور الرقابي والفساد المستشري في البلد.
وقال الصافي خلال خطبة الجمعة، من الحرم الحسيني وتابعها المربد "نقدم التعازي الى أهلنا في الموصل، ونواسي الاسر العزيزة المنكوبة من ذوي الضحايا في الحادث المأساوي، بحادث العبارة، وفي الوقت نفسه نطالب بالكشف عن ملابسات ما حدث ومحاسبة المسؤولين عن هذه الحادثة المأساوية".
وأضاف "وهنا نود ان نشير الى موضوعين مهمين، الأول انه لا بد من تحمل المسؤولية في مثل هذه الحوادث الكبيرة، من قبل من وقعت الحادثة في نطاق الدائرة المرتبطة بوزارته او مسؤوليته فيقدم استقالته ويضع نفسه تحت اللجنة التحقيقية لكشف كافة الملابسات وتحمل نتائج كل قصور".
ورأى أن "هذا التصرف السائد في كثير من الدول، يبعث برسالة الى المواطنين بأن المسؤول يشعر بمسؤوليته، وليس مجرد صاحب منصب يفكر بمصلحة نفسه، ويتشبث بموقعه".
ولفت الى ان "هذه الحادثة المؤلمة تشير الى خلل كبير في النظام الإداري في الدولة، وهو عدم قيام الأجهزة الرقابية بدورها وهذا جزء من الفساد، المستشري في البلد".
وأشار الى ان "هناك حاجة ماسة الى تفعيل الدور الرقابي، من الدوائر الدنيا الى الدوائر العليا، ان الكثير من رجال الرقابة لا تعمل بواجباتها ام تسامحها او بإزاء اخذ الرشوة"، مؤكدا ان "هذا خطير جداً وهو السبب الرئيس في وقوع حوادث مفجعة في مختلف المجالات".
وختم قائلا: "نتمنى ان يسمع المسؤولون ويشعرون فعلاً بالخلل ويفكرون فعلاً في معالجته".
وفي وقت سابق من اليوم، كشفت قيادة عمليات نينوى أن "موقف غرق العبارة في منطقة الغابات حتى الساعة 11 من يوم 22 آذار: الأشخاص الأحياء الذين تم انقاذهم (55) شخصا والمتوفين (95) شخصا" فيما أشارت الى ان "البحث عن المفقودين ما زال مستمرا".

المزيد من سياسة وأمن واقتصاد

Developed by AVESTA GROUP