ترددات راديو المربد البصرة: 93.3
ذي قار: 101.4
ميسان: 89.4
المثنى: 97.7
واسط: 99.3
حمل التطبيق

ملفات بارزة

ملفات بارزة

الحكومة الجديدة
كورونا
عودة التظاهرات

نائب عن النصر يستبعد حسم الوزارات الشاغرة قبل العيد بسبب تعثر المفاوضات

نائب عن النصر يستبعد حسم الوزارات الشاغرة قبل العيد بسبب تعثر المفاوضات

استبعد النائب عن تحالف النصر فالح الزيادي حسم إدارة الوزارات الشاغرة في حكومة الكاظمي قبل عيد الفطر المبارك، مرجعاً السبب إلى تعثر المفاوضات نتيجة استمرار الخلافات ما بين القوى السياسية.

وقال الزيادي للمربد بأن الجانب الكردي لايزال متمسك في طرح فؤاد حسين مرشحا لوزارة الخارجية في ظل الجدل القائم حوله، منوها إلى أن الأخير سبق وان تقدم ضده أكثر من 100 نائب بإرسال وثيقة رسمية للنزاهة حينما كان وزيراً للمالية متسائلاً (كيف يمكن استيزاره مرة أخرى).

وأضاف الزيادي بأن الخلاف على الشخيصات المرشحة للوزارات أصبح ديدن بعض الكتل السياسية عند تشكيل أي حكومة جديدة.

فيما اعتبر الزيادي بأن تكليف شخصيات بإدارة حقيبتين وزاريتين أمر أكبر من استيعاب العديد منهم، كون أن هناك ملفات مهمة في وزارة ما قد لا يستطيع وزير مع كادره معالجتها فكيف لمكلف بأكثر من واجب من المضي بها بنجاح، وفيما دعا الكاظمي إلى الإسراع في إكمال كابينته وإرسال برنامجه الحكومي للبرلمان، أوضح بأن من الصعب أن تقوم الحكومة الحالية بمهامها في ظل النقص العددي المتمثل بأكثر من خمس وزارات، والذي سيلقي بظلاله سلبا على أدائها بحسب قوله.

وفي وقت سابق اليوم رجح النائب عن تحالف الفتح محمد البلداوي أن لا يتمكن رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي من إكمال كابينته الوزارية قبل حلول عيد الفطر، مرجعاً ذلك إلى الخلافات السياسية والتنافس على الحقائب الوزارية الشاغرة.

وخلال جلسة امتدت إلى ساعة متقدمة من فجر الخميس 7 آيار منحت الثقة لحكومة غير مكتملة برئاسة الكاظمي، إذ تم التصويت على 15 وزيراً، فيما رُفض 5 مرشحين لوزارات التجارة والعدل والثقافة والزراعة والهجرة، وتم تأجيل التصويت على مرشحي وزارتي الخارجية والنفط، بسبب الخلافات بين القوى السياسية على تلك الحقائب.



المزيد من سياسة وأمن واقتصاد

Developed by AVESTA GROUP