ترددات راديو المربد البصرة: 93.3
ذي قار: 101.4
ميسان: 89.4
المثنى: 97.7
واسط: 99.3
حمل التطبيق

ملفات بارزة

ملفات بارزة

الحكومة الجديدة
كورونا
عودة التظاهرات

مكتب الصحة العالمية بالعراق للمربد: الصحة العالمية أوصت باستخدام "ديكساميثازون" للحالات الحرجة

مكتب الصحة العالمية بالعراق للمربد: الصحة العالمية أوصت باستخدام

أكد مكتب منظمة الصحة العالمية في العراق "للمربد حصريا" بأن المنظمة توصي باستخدام دواء (ديكساميثازون Dexamethasone) للحالات المتقدمة حصرا والخطيرة لمصابي كورونا، بعد أن أثبتت دراسة كبرى لجامعة أكسفورد بأنه قلل الوفيات (للحالات الحرجة جدا فقط) بنسبة 25 – 30%، فيما لا تتوفر معلومات عن الدواء الروسي لكن المنظمة في تواصل مع جمهورية روسيا الاتحادية بشأنه.

وقال مدير برنامج الطوارئ في مكتب العراق بالمنظمة وائل حتاحت، ان الدواء الذي تم –نوعا ما- التصريح باستخدامه في بريطانيا هو احد الأدوية القديمة من ضمن مجموعة الكورتيزونات، وقد اثبت فعالية جيدة لا بأس بها للحالات المتقدمة حصرا والحالات الخطيرة حيث خفض ّالوفيات بنسبة الثلث-الربع (حسب نوعية الأعراض التي يعاني منها المريض)"، منبها بأنه "يمكن القول، هذا هو أهم دواء في الوقت الحالي.. الدراسات العلمية كانت كافية لتثبت انه دواء فعال".

وأضاف حتاحت بأن "هناك دواء آخر أنتجته مجموعة جيلياد للأدوية في الولايات المتحدة الأمريكية ولكن هذا الدواء لا يفيد بتخفيض نسب الوفيات بل ينفع بتقليل أيام الإصابة من 15 يوم مثلا إلى 10 أيام، فهو يسهل على المريض التعاطي مع المرض ولكن لا يغير من نسبة الوفيات".

وردا على سؤال المربد (حول الدواء الروسي الذي تحدثت عنه وزارة الصحة العراقية؟)
أشار المسؤول في الصحة العالمية بأنه "ليس لدي معلومات كافية عن هذا الدواء، حاولنا الحصول على معلومات أفضل من جمهورية روسيا الاتحادية بحيث نفهم ما هو هذا الدواء، وعلى أي أساس تم اعتماده؟.. طبعا الخبراء في المنظمة على تواصل مباشر مع مسؤولي الصحة في روسيا، وان شاء الله نحصل على معلومات بشكل أدق".

وفي معرض رده على سؤال المربد (هل يمكن استيراد أي من تلك الأدوية للعراق؟)
أكد حتاحت بأن "الدواء البريطاني موجود لأنه من نمط الكورتيزونات.. هو موجود في الأسواق المحلية، وهذا الشيء ايجابي فيه ولا يحتاج سوى اعتماده من قبل مسؤولي الصحة في البروتوكولات العلاجية لمرضى كورونا"، مكررا بأن "دواء ديكساميثازون (Dexamethasone)، حقق نتائج جيدة في دراسة كبيرة جدا أجرتها جامعة اكسفورد وتبين بأن نسبة الوفيات في الحالات الخطيرة جدا انخفضت بنسبة 25-30% بحسب مستوى الأعراض".

ولفت قائلا "لا اعلم إذا ما تم اعتماده من قبل وزارة الصحة ضمن البروتوكولات العلاجية أم لا..لأني كنت في إجازة 10 أيام ولكن منظمة الصحة العالمية توصي باستخدامه بناء على الدراسات التي تمت في بريطانيا، والجيد فيه انه متوفر ورخيص".



المزيد من سياسة وأمن واقتصاد

Developed by AVESTA GROUP